الشريط الإخباري
وفيات اليوم الجمعة 2019/12/13
السفير الأردني في الإمارات يزور بيت عزاء عشيرة الحياصات بأبوظبي
5.4 مليار دولار عائدات الدخل السياحي للأردن..تفاصيل
جولة ميدانية لمؤسسة إعمار سحاب لوزارة الشباب وصرح الشهيد واذاعه الجيش... صور
السفير الربيع يبارك انضمام اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب للاتحادات العربية النوعية المتخصصة
الشرفات يكتب: الدولة والحكومة .. هل ثمة فرق .. !!
الصفدي وعريقات يبحثان التطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية
وفاة سيدة اثر حادث دهس على طريق الحزام
وفاة شقيق الدكتور سعيد مخلد النعيمات
وفاة حفيدي وزير مصري سابق بسبب شاحن الهاتف... تفاصيل
شركة الكهرباء تحذر المواطنين... تفاصيل
المنتخب اللبناني يفوز على المنتخب الفلسطيني في بطولة اتحاد غرب آسيا
جامعة العلوم الإسلامية العالمية تفصل طالبين على خلفية مشاجرة وتحولهما للمدعي العام
شكراً للسفير العُماني الشيخ خميس بن محمد الفارسي
احتفال السفارة الإذربيجانية في ميدان الرئيس الراحل حيدر علييف منطقة بدر الجديدة أمانة عمان الكبرى... صور.
الدفاع المدني يخمد حريق ساحة خارجية في الموقر
وفاة طفلين وإصابة أربعة أشخاص آخرين إثر حريق شقة في محافظة العاصمة
«نتائج بطولةالاردنيه للكراتيه....»
المستقلة للإنتخاب تستقبل الإدارات الإنتخابية العربية
انهيار جدار استنادي بالزرقاء

مات بسبب ليلة كاملة من ألعاب الفيديو

Friday-2019-11-08 | 09:59 am

نيروز الاخبارية: -  بعد أن استمر في ممارسة ألعاب الفيديو طوال الليل، عثرت عائلة على ابنها المراهق ميتا في غرفته، نتيجة إصابته بسكتة دماغية

وكان الفتى التايلاندي بياوات هاريكون يبلغ من العمر 17 عاما، وعانى إدمان ألعاب الفيديو، إذ كان يمضي الليل كاملا وهو يلعب بشكل متواصل، مع تركيزه على ألعاب القتال والمعارك

وبعد ليلة من اللعب دون توقف، عثر والد المراهق على ابنه ملقى على الأرض، بعد أن سقط من كرسي المكتب الذي يحمل جهاز الكمبيوتر، وكانت علب من "الأطعمة الجاهزة" تغطي طوالته، بالإضافة إلى مشروب غازي قرب قدمه، ليكتشف أن ابنه فارق الحياة بالفعل

وحددت السلطات المختصة في تايلاند سبب الوفاة بـ"السكتة الدماغية"، معتبرين أنها كانت نتيجة اللعب الذي استمر طوال الليل على جهاز الكمبيوتر، وفقما ذكر ت صحيفة "ميرور" البريطانية

وأراد والدا المراهق توعية الآخرين بشأن مخاطر إدمان ألعاب الفيديو، وقال أبوه: "بالإضافة إلى لعبه طوال الليل، حتى في الأيام التي يتوجب عليه الذهاب إلى المدرسة فيها، كان بياوات يغلق ستائر غرفته ويستمر في اللعب بعد طلوع الشمس"

وأشار الأب إلى أنه حاول مرارا توعية ابنه ودفعه للإقلاع عن إدمانه، إلا أنه لم يفلح في ذلك، داعيا الآباء إلى العمل جاهدين لحماية أبنائهم من الوقوع في فخ إدمان الألعاب

تعليقات القراء